Menu

تقشير البشرة بالألماس

قد تستيقظي يوماً لتلاحظي أن العمر بدأ يترك بصماته على وجهك، والتجاعيد بدأت بالظهور على بشرتك! لا داعي للقلق،فقد أوجد لك سيلكور الحل المثالي: إنّه تقشير البشرة بالألماس. علاج للعناية بالبشرة غير مضرّ للأنسجة، آمن وغير جراحي.

تقشير البشرة بالألماس

ماهو تقشير البشرة بالألماس؟
علاج جديد لصقل البشرة، غير جراحيّ، تُعتمد فيه رؤوس ماسية دقيقة ومعقمة لتقشير الخلايا الميتة في الطبقة الأولى من البشرة بنعومة ولطف. تختلف فيها أحجام وسماكة الرؤوس تبعاً لنوع البشرة والعمق المراد صقله. يتبعه كشط خفيف للبشرة لتنظيفها من الأوساخ والخلايا الميتة. ويزيل هذا العلاج بقايا الجلد الميت و يعالج آثار الندوب، التجاعيد والبقع التصبغية.
لا يُستعمل في هذا العلاج الرمل أو بلورات أكسيد الألومنيوم المستعملة في وسائل التقشير التقليدية مثل التقشير بالبلورات. يتميز تقشيرالوجه بالألماس بدقّته، إذ يمكن استعماله حول المناطق القريبة من العينين والفم دون خطر إحداث ضرر أو استنشاق بلورات طائشة.
ونتيجة لذلك يُعتبر هذا العلاج أفضل وسيلة للحصول على وجه نضر، خالٍ من الاحمرار وبدون أي آثار جانبي.
لماذا التقشير بالألماس؟
يشكّل الجلد حماية لجسمنا من جميع العوامل الخارجية كما أنّه يلعب دوراً أساسياً في الشكل الخارجي. جميعنا نحلم ببشرة مثالية وخالية من التجاعيد والشوائب.
يساعدك التقشير بالألماس على تحقيق حلمك للحصول على بشرةٍ متألقةٍ وشابة. يفيد هذا العلاج في :
تخفيف البقع الزمنية.
تخفيف حب الشباب والندوب السطحية.
إزالة الرؤوس السوداء والبيضاء.
تحسين صحة الجلد عامة. تجديد البشرة المتضررة من أشعة الشمس.
برتوكول العلاج
قبل العلاج
يجب تجنب إستعمال ما يلي ٥ أيام قبل العلاج و بعده:
إزالة الشعر بالكريمات والشمع -إزالة الشعر بالليزر أو الموجات الكهربائية-تقشير الوجه – التقشير بالأسيد – الريتينويد الموضعي و أدوية التقشير. عدم تعريض البشرة للإسمرار أو وضع كريمات التسمير قبل أسبوع.
عدم وضع الماكياج في اليوم نفسه للعلاج. بعد العلاج تتجدّد البشرة وتصبح زهرية. قد تتقشر البشرة وتبدو جافة، وهذا دليل على أن البشرة تعالج نفسها.
تجنب عدم التعرض لأشعة الشمس، السونا، الحمامات الساخنة، الجاكوزي، وأسرة التسمير لمدة ٧ أيام. يجب إستعمال كريم الوقاية من الشمس SPF ٥٠ يوميا.
يجب ترطيب البشرة بشكل دائم. يمكن وضع الماكياج بعد العلاج مباشرة.ً تتميّز هذه التقنية بالتالي:
وسيلة آمنة. غير مؤلمة. سعر مناسب. بنتائج مذهلة.
لمن هذا العلاج؟
ينصح بهذا العلاج لكل من يريد تحسين نوعية بشرته وتجديدها بالكامل والحصول على مظهر متألّق وصحي.
يعمل هذا العلاج على إعادة الحياة لبشرتك وإضفاء رونق وصفاء عليها. مثالي لجميع مناسباتك وذوي الوقت الضيق والإنشغالات الكثيرة، فهو يعمل بشكل فعال، قوي وسريع .لا تحتاجين بعده لوقت خاص للشفاء.
للحصول على نتائج طويلة الأمد، يتم إجراء العلاج في سلسلة من ٦ إلى ٨ جلسات، يفصل بينها ٧ الى ١٠ أيام. وبناءً على تعليمات اختصاصيّي سيلكور، يُنصح باعادته بين الحين والآخر .للمحافظة على أفضل النتائج.
ويتميز التقشير بالألماس بأنه إجراء غير جراحي آمن يمكنك العودة من بعده مباشرة لممارسة أعمالك الروتينية والإجتماعية